Oh Snap!

Please turnoff your ad blocking mode for viewing your site content

كيفية العناية بالطفل حديث الولادة

/
/
/
501 Views
لكل أم : كيفية العناية بالطفل حديث الولادة * الطفل بعد الولادة يحتاج الكثير من العناية والتي يجب علي الأم معرفتها حتى يكون لديها القدرة على العناية بالطفل بالطريقة الصحيحة، فأحيانا  لا تجيد بعض الأمهات كيفية العناية بالطفل في بعض المواقف مثل تنويمه، وإرضاعه، ونظافته، وسوف نحدثكم فيما يلي على جميع طرق العناية بالطفل والتي يجب أن تكون الأم على معرفة بها.
أفضل طرق العناية بالطفل:
أولًا: نوم الطفل:
ينام الطفل حديث الولادة لفترات طويلة قد تتجاوز 16 ساعة في اليوم، ويستيقظ الطفل عند الشعور بالجوع؛ لذا يجب على الأم توفير المكان المناسب و الوضعية المثلى لنومه التي تساعد على نموه بشكل صحي.
ثانيًا: بكاء الطفل:
يقوم الطفل حديث الولادة بالبكاء في حالة الشعور بالجوع أو ما يصيبه من أذي قد يكون أذي جسدي نتيجة آلام بالبطن أو نتيجة درجات الحرارة في فصلي الشتاء والصيف.
ثالثًا:حمل الطفل:
الطريقة الصحية لحمل الطفل أن يكون مستلقيا على ظهره حتى لا يصاب بـ آلام  في العمود الفقري يمكن أن تسبب لعديد من المشاكل المختلفة.
رابعًا: نظافة الطفل:
  • يحتاج الطفل إلي تغيير الحفاضة من 8-10 مرات يوميا.
  • تحميم الطفل يجب أن يتم بشكل دورى كل ثلاث ايام بالشتاء و يومى بالصيف مع تجهيز الملابس بدورة المياة وعدم تغيير الجو المحيط بعد الاستحمام .
  • تقليم أظافره كل فترة ويجب أن يتم باستخدام قصافة الأظافر الصغيرة في الحجم حتى لا تكون سبب في جرح يد الطفل وذلك بعد فترة شهرين على الاقل حيث تصبح السيولة فى طبيعتها نظرا لبداية عمل الكبد النشط بشكل يمكن الاعتماد عليه للجسم .
  • استخدام مناديل معقمة لمنع انتشار البكتيريا التي يمكن أن تسبب العديد من المشاكل للطفل.
خامسًا: الرضاعة الطبيعية:
يعتبر لبن الأم هو الأنسب والصحي للطفل والذي يمد الطفل بالعديد من العناصر الغذائية التي يحتاج إليها حيث أنها تقوي المناعة وتحافظ على الطفل من العديد من المشاكل التي يمكن أن يتعرض لها في مثل هذه الفترة؛ لذا يجب على الأم إرضاع الطفل من 10_12 مرة يوميا.يجب أن تنظم المرأة المرضعة مواعيد الرضاعة ومن المفضل أن يكون كل 3 ساعات على مدار اليوم.
كيف تبدأين بالرضاعة الطبيعية؟
  • عملية الرضاعة الطبيعية تستغرق من 5 دقائق إلى أكثر من ساعة، لذا يتم اختيار مكاناً اكثر راحه و ملائم لتكون على حريتك مع رضيعك
  • احملي الرضيع في وضعية لا تؤلم ذراعيك وظهرك واستعملي الكثير من المخدات لدعم طفلك. في وضعية نصف الاستلقاء أثناء الرضاعة الطبيعية، تستندين أنت على ظهرك بينما تكون يداك حرّتين لتسندي صغيرك الرضيع وراسه للاعلى على يديكى.
  • إذا كان ثدياك كبيرين، فقد ترتاحين بالاستلقاء على جنبك أثناء الرضاعة لكن ذلك غير مستحب و ضرره اكثر من نفعه كوضعية رضاعة .
  • اعثري على وضعية استرخاء لك ولطفلك قبل البدء بعملية الرضاعة. انتبهي إلى ما تشعرين به في ثديك عندما يطبق طفلك فمه عليه. يجب أن يُدخل طفلك مساحة كبيرة من ثديك في فمه لأنه سيؤلمك لو مصّ الحلمة وحدها و ستحدث تقرحات ولن يحدث ادرار اللبن .
  • لو تألمت من الرضاعة، عليكى التوقفي لمدة نصف دقيقة مع تغيير وضعيتك. وفي حال استمرار الألم من الرضاعة ، عليكى تمرير إصبعك الاصغر (الخنصر) بين لثة طفلك وحلمة ثديك ثم تعيدى المحاولة.
لا تنتظر ان يصبحك طفلك فى هذا الثلاثى بالاخص حسب رؤيتك بمنطق الكمال انك عايزه الطفل السوبر و هيرو بيبى  (وهوا ليه كدة وليه دة موجود عندة ) : الخنفرة و دة يحتاج فقط الى تسليك للانف بطريقة صحيحة – النوم المتقطع ودة بياخد من ستة اشهر الى سنه حتى تجد الثبات وهناك تعليمات سنشير اليها فيما بعد تساعد على الدخول فى نوم هادئ للرضيع وبالطبع لكم اصدقاء نور حياتنا – النقطة الثالثه وهى الانتفاخات والغازات فهى لا يمكن منعها تماما لانها نتاج طبيعى لتخمير طعام فلا تشير لطبيبك بكلمة اريد مانع ولكن الحل يكمن فى التقليل منها  بعلاجات دوائية مساعدة مع المحافظه على نوعية اكل للام بدون توابل او بهارات او منبهات او بصل او توم و ايضا المحافظه على نوعية الاكل للرضيع فى حال بداية اعطاءة .
معتقدات خاطئة عن الرضاعة الطبيعية و تصحيحها :
  • الرضاعة الطبيعية تؤدي إلى ترهل الثديين وزيادة وزنهما…والتصحيح على العكس فى الرضاعة الطبيعية تحافظ على قوام الصدر بوجود عملية ارضاع نشط تحرق من الجسم
  • حجم الثدي يرتبط بكمية الحليب فالثدي الصغير لا ينتج حليب يكفى للطفل …و التصحيح ان حجم الثدي لا علاقة له بإنتاج الحليب فكمية الحليب التي ينتجها ثدي الأم تعتمد على تكرار مص الرضيع للثدي وفعند امتصاص الرضيع لحلمة الثدي ترسل إشارات عصبية إلى المخ ( الفص الأمامي من الغدة النخامية ) فتقوم الغدة النخامية بإفراز هرمون البرولاكتين الذي يصل مع الدم إلى ثدي الأم ويساعد على إنتاج الحليب في القنوات  وحجم الثدي يرجع إلى نسيج ألدهني حوله وذلك ليس له علاقة بكفاءة الرضاعة او مدى ادرار اللبن .
  • إيقاف الرضاعة الطبيعية عند إصابة الطفل بالإسهال أو إصابة الأم بنزلات البرد …والتصحيح انه بالعكس يكون مفيد لمناعة الرضيع
ما الذي عليكى شراؤه للرضاعة الطبيعية؟
– إذا كنتى تفضلين شفط حليب الثدي، فمن الممكن شراء مضخة للشفط.
– للعاملات من الممكن تخزين حليب الثدى فى الثلاجة حتى يومين و فى الفريزر حتى اربع ايام . و يمكن وضع البابورنه فى طب دافىء على نار الموقد ثم يتم قياسة حرارة اللبن على الجلد و من ثم تحضيرها للرضيع .
– من المهم شراء حمّالة صدر أي سوتيان أو صدرية قطنية مريحة خاصة بالرضاعة. حيث تحتاجين إلى حمّالتين أو ثلاث حمّالات على الأقل. يوفر هذا النوع من حمّالات الصدر الدعم الإضافي الذي يحتاجه ثدياك اللذان أصبحا أكبر من المعتاد. وتأتي مع سحاب ( سوستة)  يمكنك التحكم به وقت الرضاعة عند الحاجة.
– عليكى التأكد من أن حمالات الصدر مناسبتان وتنسدلان جيداً عند الفتح. ما لم تلف الحمّالة الثدي بالكامل، فستضغط عليك وتسدّ قنوات الحليب.تجد بعض الأمهات أن الثديين يسرّبان الحليب عند الرضاعة. ويحفز بكاء طفل آخر أو مجرد رؤية طفل الثدي درّ الحليب في أوقات غير مناسبة أحياناً.
– من المفيد الاحتفاظ بعدد من فوط الثدي في متناول يدك. تستطيعين شراء وتخزين عدد من الفوط التي يمكنك غسلها وإعادة استخدامها أو شراء أنواع تستخدم لمرة واحدة فقط. فكري في شراء حمالة صدر خفيفة خاصة بالرضاعة الطبيعية لوقت الليل حتى تتمكني من ارتداء فوط الثدي أثناء النوم.
سادسًا: وزن الطفل:
يولد الطفل بوزن طبيعي يتراوح مابين 2.5جرام _ 4جرام، وقد ينخفض وزنه تدريجيا بعد أسبوع من الولادة ويرجع ذلك إلي أسباب صحية تعرضت لها الأم أثناء الحمل آثرت على وزنه.
طريقة حساب وزن الرضع المثالى (أقل من سنة ) الوزن = ( العمر بالشهور + 9 ) / 2 = الوزن المثالي للرضع لاقل من سنه بالكيلوجرامات
وتكون معادلة حساب الوزن فيما بعد سنة هي ( عمر الطفل بالأعوام * 2) + 8 = الوزن المثالي للطفل بالكيلوجرامات.
طرق العناية بالطفل حديث الولادة:
يوجد العديد من الأمور الأخرى التي يجب على أن تركز عليها لحماية الطفل من المشاكل التي يمكن أن يتعرض لها خلال أيامه الاولى والتي يجب أن تكون الأم على حذر شديد للحفاظ على صحة الطفل، ومن ضمن هذه الأمور ما يلي:
  • غسل اليدين جيدا عند التعامل مع الطفل وتطهيرها بكحول طبى 70 بالمائة لحمايته من التعرض للعدوى.
  • حمل الطفل بطريقة صحية.
  • عدم هز الطفل العنيف أثناء حمله لان ذلك يساعد على حدوث نزيف بالمخ .
  • تعريض الطفل لأشعة الشمس مرة واحدة على الأقل يوميا وليس من وراء حجاب ( زجاج او ملابس ) .
  • إرضاع الطفل من حليب الأم والبعد عن الحليب الصناعي.
  • متابعة الطفل صحيا من خلال استخدام الترمومتر للتأكد من درجة حرارته.
  • استخدام المداعبة عند إيقاظه من النوم لإرضاعه.
  • زيارة الطبيب من فترة لأخرى للتأكد من صحته.
  • بين الحفاضه والاخرة يجب التكاسل فى عملية الغيار لعشر دقايق مع وضع مشمع تحته و لفة فى فوط فى حال عمل ذلك فى الشتاء لتهوية مسام الجلد وفرصة للراحة من الحفاضات فى عشر دقائق فقط  و الدهان باى مستحضر يحتوى على الزنك و زيت الزيتون مثل zinc olive lotion او ملطفات للجلد مثل Sanosan
متى يجب استشارة الطبيب:
إن الطفل الصغير يتعرض للكثير من التغيرات التي يجب أن تلاحظها الأم حتى تتأكد أنه بحال جيد أو يحتاج إلى عناية، ويوجد بعض الأعراض المختلفة التي تدل على أن الطفل مريض ويجب على الفور الذهاب إلى الطبيب المتخصص، خاصة إذا كان هذا الطفل الأول للأم وليس لديها خبرة في معرفة ما يعاني منه الطفل، وتتمثل الأعراض فيما يلي:
– ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل وانخفاضها في وقت وجيز.
– لا يكون لديه القدرة على البكاء مثل الاطفال في عمره وفي الرضاعة وفي الحركة.
– تغير لون الطفل فيمكن أن يصبح أكثر شحوبًا يصبح ذا لون أصفر، أو لون أزرق في جميع الاحوال يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور.
– إصابة الطفل بالتشنجات والتي تكون سبب في جعل الطفل يتحرك بطريقة غير طبيعية.
– الإصابة بضيق في التنفس وكثرة السعال.
– إصابة الطفل بنزيف سواء كان في منطقة السرة أو في منطقة الختان.
– كذلك يجب أن تحرص الأم على أن تذهب إلى طبيب متخصص بعد ثلاث شهور من الولادة حتى تتأكد من حالة الطفل.
وزن الطفل عند الولادة:
يولد الطفل بوزن طبيعي يتراوح مابين 2.5جرام _ 4جرام. وزن الطفل عند الولادة متغير وغير ثابت وأن هذا الأمر يتوقف على بعض الأمور المختلفة حتى لا تقلق الأم إذا لاحظت أن وزن الطفل صغير أو زائد، ومن ضمن هذه الأمور ما يلي:
– يختلف الوزن على حسب المدة التي يبقى بها الطفل في رحم الأم.
– أيضًا يختلف على حسب صحة الأم وعلى حسب حالة الطفل خلال تواجده في رحم الام.
– كذلك يمكن أن يكون ناتج عن عامل وراثي فإذا كان أحد الوالدين في الصغر يعاني نقصان أو زيادة في الوزن فإن هذا يمكن أن ينتقل إلى الطفل.
– أيضًا إذا كان الطفل من أب وأم طويلين فإنه في هذه الحالة سوف يصبح الطفل على نفس الطول.
بعض المظاهر عند الاطفال لا توجب القلق:
يوجد بعض الأمور التي يعاني منها الطفل بشكل طبيعي أي أنها تكون لدى جميع الاطفال فلا يجب على الأم أن تشعر بالقلق عند ملاحظة واحده من ضمن هذه الاعراض في الطفل والتي تتمثل فيما يلي:
– عطس الطفل، والتثاؤب.
–  أيضًا بكاء الطفل إذا لم يكن كثيرًا فإنه يعتبر أمر طبيعي.
– انتفاخ ثدي الطفل سواء كان بنت أو ولد.
– الإفرازات المهبلية التي تحدث لدى البنات فقط.
– أن يقوم الطفل بثني الركبتين أو أي المفاصيل الاخرى.
نوم الطفل حديث الولادة:
يجب أن تدرك الأم الاوقات التي ينام بها الطفل حتى لا تشعر بالقلق من هذا الامر حيث أن الاطباء ذكروا أن الطفل ينام معظم اليوم، فهو لا يستيقظون سوى في الوقت الذي يأكلون به فقط، أما الطفل عندما يكبر قليلًا فإنه لا ينام طوال ساعات الليل.
بالنسبة للطريقة التي ينام بها الطفل غالبًا ما تكون على معدته، ويتنفس بشكل طبيعي خلال النوم؛ لهذا السبب أحرصي على مراقبة تنفس الطفل عند النوم حتى تتأكدي أنه لا يوجد شيء يعيق التنفس أو لا يجعل لدى الطفل القدرة على النوم، كما أن هذا سوف يوضح لكي إذا كان الطفل مريض.
يجب عند تحميم الطفل أن يتم هذا بحرص شديد ويكون قبل النوم حتى تجعل لدى الطفل القدرة على النوم بشكل طبيعي ولا يشعر بالانزعاج أو يصاب بالبرد عند النوم، كذلك لا تحضري الطفل إلى المكان أو تقومي بإزالة ملابسه سوى بعد أن تحضري كل شيء حتى لا يمرض الطفل.
بهذا نكون عرضنا لكم جميع الامور التي يجب أن تدركها على العناية بالطفل للحفاظ على صحته حتى لا يكون عرضة للمشاكل المختلفة خاصة أن الاطفال في هذا السن تكون مناعتهم ضعيفة وفي حاجة إلى عناية خاصة.

 

Summary
Article Name
كيفية العناية بالطفل حديث الولادة
Description
نور حياتنا للخدمات الطبيه و خدمات تغيير نمط الحياة نور حياتنا ❤ نفسيتهم مرتاحه و صحتهم 100%
Author
Publisher Name
نور حياتنا للخدمات الطبيه و خدمات تغيير نمط الحياة - عيادات دكتور محمد عيسوى التخصصية

Comments التعليقات

comments التعليقات

  • هل نوم الطفل حديث الولادة طبيعي
.